Blogs DHNET.BE
DHNET.BE | Créer un Blog | Avertir le modérateur

بدايتي مع الجنس من المرحلة الثانويه - قصص جنسية

 
أنا اميره من الرياض عمري 26 سنه اتخطبت مرتين وعقدة القران وما صار نصيب ما طول عليكم بدايتي مع الجنس من المرحلة الثانويه عمري وقتها 17سنه بالصف الثاني كانت لي صديقه اسمها احلام تدرس معي بنفس الفصل صديقتي الروح بالروح وكنت احكي لها كل شي واستشيرها كان عندنا سواق سوداني كبير في السن شوي يعني عمره ممكن 40 سنه وكان يوديني انا وخوي للمدرسه اول اخوي سلطان ثم انا لكن بعد ما ينزل اخوي سلطان بيخرج زبه من تحت الملابس ويلعب فيه ويطلع اصوات حتى انتبه كان اسود وكبير وانا بصراحه اول مره اشوف الزب وصرت اطالع فيه ويسئلني هو عجبك اموره ماكنت ارد عليه وسوي نفسي ما شوف ورحت المدرسه وقلت لصاحبتي احلام باللي صار ضحكت وقالت والله وكبرتي هذا يبي ينيكك انت اش رايك قلت لا قالت هو انتوا ما بتسفروه قلت ابوي قال انه بعد شهرين بيسفره ويجيب بداله اندنوسي قالت احلام طيب استانسي معه هالشهرين وبعدها باي قلت اخاف قالت ليتني مكانك يا جبانه المهم رجعت البيت مع السواق وكل مره يخرج زبه بصراحه كنت بالاول خايفه وبعدين صرت متشوقه واحس ببلبله في الكلت وكنت ارجع البيت العب بكسي حتى ينزل ويحمر المهم جاء يوم وجابني البيت لوحدي لني يوم الربوع اخرج قبل اخوي سلطان ودخل السيارة الكراج وموا بالعاده يدخلها الكراج الا بعد ما يجيبنا كلنا انا وسلطان المهم ظيق على فتحت الباب اللي بجنبي وحط الباب جنب الجدار ما قدرت انزل وما فيه الا الباب اللي خلف السواق انا بالعاده اركب خلف من جنب السواق علشان اشوف زبه من غير ما يلاحظ المهم رحت للباب اللي بجنبه وفتحته ونزلت طبعا الكلام هذا كان كله تحت المظله للكراج هو اللعين اول ما نزل وصك بابه نزل سرواله وكان عليه ثوب السوادنه الشفاف بدون سروال واول مانزلت قام حظني ودخلني على المرتبه مره ثانيه بغيت اصرخ لكن خفت وماهي الا ثواني وهو فوقي دفيته ودفعته لين خلصت نفسي لكن بعد ما لعب في كسي ومسكه بيده وكان حاط فمه بفمي رجعني للسياره بالجر والمعافره وطحت على بطني رفع مريولي وشلح الكلسون وانا اعافر وبعده مادري الا بزبه على مكوتي مادري ليه لحظتها تذكرت كلام احلام وكني سلمت نفسي لكن زبه كان كبير ويعور قمت اصيح عليه اقوله يعور لا يعور قال ما تبينه يعور قلت ايه قال الحل تدخلين الغرفه معي وحط فازلين ومرطب قلت لا مره ثانيه وتركني اطلع البيت وكل مره يتحرش بي ويمسكني اياه هذا الكلام على اخر السنه وجاء الاسبوع الاخير من الدراسة وخوي سلطان جلس بالبيت مو رايح المدرسه عادة كل سنه بس انا قلت لازم اروح على شان خاطر الجنس وكنت عاقده اتفاق مع صاحبتي احلام تخرج معي انا والسواق ونمارس الجنس سوى مع السواق رحنا لبيت احلام واخذناها ورجعنا بيتنا كلنا لابسات مراييل رايحين للمدرسه المهم دخل السوداني عثمان السياره للكراج وتسحبت انا واحلام لغرفة السواق وجا هو ورانا فصخنا العبي وهو نزل جميع ملابسه قلت انا احلام انتي اول مو انا نزلت احلام كل ملابسها وبعدهم نزلت انا كل ملابسي وطلبت ان عثمان ينيك احلام اول المصيبه ان احلام طلعت مفتوحه انسدحت على فراش السواق وقالت له الحس هنا اول لحس عثمان لها ثم دخل زبه فيها للاخير وهي تون تحته صراحه هالني المنظر كل جسمي تلبشني صرت اشوف احلام ولا امحن مره بالدنيا ضمني مصني كمان قوه كله صرت اسمع كلام غريب اول مره اسمعه قام منها قبل ما ينزل وكان همه كله انه ينيكني قلت له طيب انسدحت زي احلام اول وقلت له مص ضحكوا علي وقالوا البنت تقول الحس المص لكم انتوا تمصوا الزب قلت تبي والا اقوم قال لا على كيفك مادري بعدها كيف اوصف راسه بين رجولي لسانه على العرف وشوي على اسفل مادري كيف اوصف مادري المهم غرقته افرازات وهو يلحس بعدين قلت له قوم وقام قلت نكني من ورى قال بالاول مصي قلت احلام اول جت احلام وقربت من راس الزب وباسته وفتحت فمها ودخلته فيه وهات مص خرجه منها وقربه من فمي غمضت عيوني وفتحت فمي كانت اعذب مادخل فمي شوي امص امص جاني الحماس وهو يقول كمان حتى نزل ماده في فمي مالحه مره قمت مفجوعه منها واتفل واقح واستفرغ جاني وضمني واعتذر واحلام تضحك المهم فهموني ان هذي هي الحيوانات المنويه للرجل علشان الجماع بعدها جلست جلسة الكلب كما يسمونها ورفعت مكوتي له جاب ماده يسمونها الكيواي وحطها على زبه وقام يلعب في فتحة مكوتي ويدخل اصبعه ويرطبها وبعدها وضع هذه الماده على زبه وحط راس الزب على فتحت المكوه وصرت احس بشي لزج وحراره تروح وتجي وفجئه دفه بقوه جوى الفتحه وتمدد فوقي وصرت من قو الدفعه ممدده على الفراش منبطحه على بطني وهو فوقي وطلعت مني صرخه قوي كتمتها ودمعت عيني وبديت ابكي واتاالم وهو ولا سائل في يروح ويجي ونزل بالمكوه وقام وانا احس ان مكوتي مجروحه واخذوا يضحكوا معي شوي وانا مسدوحه على بطني وعثمان ما خلى مكان الا وسلم عليه وبالاخير عاودنا نفس الحركه مره ثانيهوناكني وكان برضه يعور بس مو زي الاول ومارس مع احلام من ورى وقدام اكثر من مره ولما حان وقت الانصراف خرجنا جميع بالسياره والكلام كله عن الجنس ووصلنا احلام عند اهلها ورجعت انا البت بعد ما ضمني عثمان وباسني مع فمي بالكراج وكانت هذي اول مره اتناك فيها وامارس الجنس وبعدها طلعت غرفتي واستحميت ولبست البجامه ونمت بدون اكل لني شبعانه اكلت من مكان ثاني
 

Les commentaires sont fermés.